الحكومة في مواجهة مزيد من الغليان الاجتماعي لا بوادر لانفراج قريب في قطاعي الصحة والتربية - أخبار الجزائر 24/24

أحدث المشاركات

أخبار الجزائر 24/24

مهمتنا نقل الخبر الجزائري بكل صدق و مصداقية إلى الساحة الإعلامية الجزائرية و توعية المواطن الجزائري .

Post Top Ad

Post Top Ad

الاثنين، 26 فبراير 2018

الحكومة في مواجهة مزيد من الغليان الاجتماعي لا بوادر لانفراج قريب في قطاعي الصحة والتربية



قرر الإتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين «الإنباف» أمس تنظيم وقفة احتجاجية غدا الثلاثاء أمام مديرية التربية للجزائر غرب تنديدا بالقرارات التي وصفها بالتعسفية المتخذة ضد الأساتذة المطرودين. وطالبت النقابة وزارة التربية العدول عن قرارات فصل الأساتذة المضربين كونها اتٌخذت دون اللجوء إلى الإجراءات المنصوص عليها في فك النزاعات الجماعية الواردة في القانون .09/02 كما اعتبرت النقابة طرد الأساتذة المضربين هي سابقة في تاريخ الممارسة النقابية وتهديدا صارخا لحقوق العمال. حيث دعت «الإنباف» في بيان لها وزارة التربية إلى فتح باب الحوار بشكل جاد ومسؤول حفاظا على المدرسة العمومية ويأتي هذا التصعيد الجديد في انتظار نتائج اجتماع المجلس الوطني لنقابة» الكنابست « التي ستصدر اليوم أمام مواصلة الوزارة الوصية في تنفيذ تهديدتها للأساتذة المضربين بالعزل تزامنا مع مواصلة الإضراب المفتوح في العديد من ولايات الوطن زيادة عن تهديدات التكتل النقابي بقطاع التربية بالتصعيد وشل القطاع تضامنا مع الأساتذة المطرودين.من جهتها هددت التنسيقية الوطنية لعمال توزيع الكهرباء والغاز في بيان لها بالدخول في إضراب مفتوح عن العمل لتحسين أحوالهم الاجتماعية بعد تزايد حوادث العمل المميتة وجاء بيان التنسيقية بعد وفاة عامل بولاية تامنراست بصعقة كهربائية أثناء أداء مهامه حيث أكدت الأخيرة أن عدد الوفيات بلغ 6 حالات منذ مطلع العام الجاري والعدد مرشح للارتفاع وفي السنة الفارطة تم تسجيل 56 وفاة . من جهتهم الأطباء المقيمون يستعدون لتنظيم مسيرة وطنية يوم الأربعاء المقبل في شرق البلاد بولاية قسنطينة في حال فشل جلسة الحوار التي ستعقد اليوم بين ممثلي الأطباء ووزارة الصحة في غياب الوزير «مختار حسبلاوي «

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Post Top Ad

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *